الإثنين, 3 أكتوبر, 2022
الرهان

انعقاد منتدى اقتصادي مغربي – إسرائيلي بتل أبيب بمشاركة 80 شركة مغربية و300 إسرائيلية.

انعقد، الثلاثاء، المنتدى الاقتصادي الإسرائيلي المغربي بتل أبيب، بمبادرة من الاتحاد العام لمقاولات المغرب وهيئة المشغلين وأرباب الأعمال الإسرائيلية.

ونقلت وكالة الأنباء المغربية الرسمية عن رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، قوله إن “المغرب وإسرائيل يمتلكان رؤية استراتيجية واضحة ورغبة قوية لتعزيز حجم المبادلات التجارية، والاستثمار، وتحسين الولوج المتبادل إلى الأسواق وتحفيز النمو الاجتماعي والاقتصادي المشترك”.

وأوضح لعلج أن “استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين أدى إلى تطور “ملحوظ في القطاعات ذات الاهتمام المشترك، منها على الخصوص، السياحة، والصحة، والفلاحة، والماء، والصناعة، والتعليم، والتكنولوجيا، بغية الرفع من المبادلات إلى 500 مليون دولار”.

وشارك في المنتدى 80 شركة مقاولات مغربية، وأكثر من 300 شركة إسرائيلية تعمل في قطاعات مختلفة، بينها الزراعة والصناعة والصحة والتعليم والطاقة المتجددة والمياه.

وأوردت الوكالة المغربية أن المنتدى “يستهدف وضع أسس شراكة اقتصادية وتجارية قوية ومستدامة (بين المغرب وإسرائيل)، من شأنها خلق قيمة مضافة وفرص شغل جديدة”.

وفي 10 ديسمبر/كانون الأول 2020، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما بعد توقفها منذ عام 2000، إثر اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية.