الأحد, 2 أكتوبر, 2022
الرهان

انطلاق أشغال الاجتماع التحضيري للدورة العادية للمجلس التنفيذي لتجمع دول الساحل والصحراء

انطلقت، يوم الإثنين بالرباط ، أشغال اجتماع السفراء والممثلين الدائمين والخبراء تحضيرا للدورة العادية الحادية والعشرين للمجلس التنفيذي لتجمع دول الساحل والصحراء .

 

وأعرب رئيس هذا الاجتماع التحضيري موغومتي أبولينير ،في تصريح لقناة الأخبار المغربية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن شكره للمملكة المغربية لاتخاذها التدابير اللازمة لإنجاح هذا الحدث الذي يهدف إلى “تدارس النصوص الأساسية لاستمرار مؤسسة تجمع دول الساحل والصحراء”.

 

وسجل السيد أبولينير أنه “لم يتم عقد أي اجتماع منتظم لتجمع دول الساحل والصحراء منذ سنة 2019” ، مشيدا بمبادرة المغرب لاستضافة هذه الدورة.

 

وأضاف رئيس الاجتماع التحضيري ، الذي ستتواصل أشغاله على مدى ثلاثة أيام، “نتواجد بالمغرب لإعادة إطلاق مؤسسة واجهت عدة صعوبات”، معربا عن الرغبة في إعادة إطلاق التجمع وتفعيله من أجل تمكينه من تحقيق أهدافه.

 

وحسب السيد أبولينير فإن فضاء التجمع يواجه اشاكاليات متنوعة، لاسيما المشاكل المرتبطة بالأمن والصحة والاقتصاد والتنمية المستدامة.

 

وتابع “إذا جعلنا من تجمع دول الساحل والصحراء مؤسسة قوية، فإن هذا سيساعد الدول الأعضاء على مواجهة تحدياتها”.