الأحد, 2 أكتوبر, 2022
الرهان

النيجر: البرلمان يناقش الجمعة نشر قوات أجنبية في البلاد

– يناقش البرلمان النيجري غدا الجمعة وجود قوات أجنبية في البلاد لمحاربة الجماعات المسلحة، كما سيصوت على قرار نشر هذه القوات، وذلك في ظل الانسحاب التدريجي الفرنسي من مالي المجاورة.

وتنص الوثيقة المعروضة على البرلمان النيجري أن البلاد “شبه محاطة بجماعات إرهابية، وعلى الرغم من الجهود المبذولة لاحتواء التهديد بالقرب من حدودنا فإن الخسائر البشرية والاقتصادية فادحة”.

كما تبرز الوثيقة التي نشرت وسائل إعلام فرنسية بعض مضمونها، أن “تطور الوضع الأمني يتطلب التزاما مشتركا من حكومات بلادنا والدول الأخرى لمحاربة الإرهاب بفعالية في إطار التعاون الثنائي أو متعدد الأطراف الحالي أو المستقبلي”.

وتوضح الوثيقة أنه سيتم “نشر قوات خاصة من الدول الصديقة” و”ستنتشر على أراضي البلدان الأعضاء في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا المتضررة بهذا التهديد” ومنها “بنين وغانا والنيجر وساحل العاج”.

ويأتي نقاش وتصويت البرلمان النيجري على نشر قوات أجنبية في البلاد، أياما بعد تسليم قوة “بارخان” الفرنسية قاعدة “غوسي” للجيش المالي.