الأحد, 2 أكتوبر, 2022
الرهان

الخرطوم.. آلاف يتظاهرون للاحتجاج على “العنف” وللمطالبة بحكم مدني

شهدت العاصمة الخرطوم، الثلاثاء، مظاهرات احتجاجية رفضا لـ”اعتداء” القوات الأمنية على المتظاهرين، وللمطالبة بعودة الحكم المدني الديمقراطي في السودان.

وخرج آلاف المتظاهرين في مدن الخرطوم وبحري (شمال) وأم درمان (غرب)، احتجاجا على “العنف واعتداء” قوات الأمن على المتظاهرين وللمطالبة بعودة الحكم المدني، وفق شهود عيان.

وجاءت المظاهرات بدعوة من “تنسيقيات لجان المقاومة” واحتشدت قرب القصر الرئاسي وسط الخرطوم، تنديدا باعتداءات وانتهاكات قوات السلطة ضد المتظاهرين.

وردد المتظاهرون الذين يحملون الأعلام الوطنية هتافات مناوئة للحكم العسكري، وتطالب بعودة الحكم المدني الديمقراطي، وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

ورفع المشاركون لافتات مكتوب عليها: “لا للحكم العسكري” و”دولة مدنية كاملة” و”الشعب أقوى والردة مستحيلة” و”حرية، سلام، وعدالة” و”نعم للحكم المدني الديمقراطي”.

والإثنين، شهدت الخرطوم وعدة مدن سودانية، مظاهرات مطالبة بالحكم المدني وإطلاق سراح المعتقلين، أصيب خلالها 133 متظاهر وفق لجنة أطباء السودان غير الحكومية.

ولم يصدر أي تعليق من السلطات السودانية حول الإصابات خلال التظاهرات أو استخدام العنف ضد المتظاهرين حتى الساعة 12.15 (ت.غ).

ومقابل اتهامات له بتنفيذ انقلاب عسكري، قال رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان إنه اتخذ إجراءات 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لـ”تصحيح مسار المرحلة الانتقالية”، متعهدا بتسليم السلطة إما عبر انتخابات أو توافق وطني.

وبدأت بالسودان في 21 أغسطس/ آب 2019، مرحلة انتقالية تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام عام 2020. –