الأحد, 2 أكتوبر, 2022
الرهان

الجزائر تعلن مقتل أحد مواطنيها في أوكرانيا

أعلنت الجزائر يوم امس الاحد عن مقتل أحد مواطنيها في خاركيف ثاني أكبر مدن أوكرانيا، التي تتعرض لقصف روسي منذ أيام.

وأوضح بيان صادر عن وزارة الخارجية الجزائرية، أنها تعمل “في إطار السبل المتاحة، لنقل جثمان الفقيد إلى أرض الوطن”، معبرة عن “حرص السلطات الجزائرية على العمل، في هذه الظروف الصعبة، من أجل تنظيم عمليات إجلاء نحو الجزائر”.

وأعربت الخارجية الجزائرية في بيان لها عن “أسفها الشديد لتسجيل وفاة رعية جزائرية بمدينة خاركيف يوم أمس 26 فيفري 2022″، دون تقديم تفاصيل حول ظروف مقتل هذا المواطن.

وكانت الخارجية الجزائرية، قد نفت السبت في بيان لها خبر مقتل طالبة جزائرية في قصف روسي، بعدما تم تداوله على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وسبق للسلطات الجزائرية أن دعت منذ اندلاع الحرب رعاياها الذي بقوا في أوكرانيا إلى “التواصل المستمر” مع سفارة البلاد بكييف “قصد التنسيق الضروري للتعامل مع تطورات الأوضاع التي تستدعي أقصى درجات الحيطة والحذر”.

وتعد الجزائر رابع أكبر دولة إفريقية لها جالية في أوكرانيا، ويفوق عدد الطلاب الجزائريين هناك 1000 طالب يدرسون بكييف وعدة مدن اوكرانية اخرى