الأحد, 2 أكتوبر, 2022
الرهان

أصدرت شركة معادن موريتانيا تقريرا يتضمن حصيلة بأبرز نشاطاتها خلال عام 2021 المنصرم، تحت شعار “سنة في خدمة تعهد”.

وتضمن التقرير عرضا عن المعاهدات التي أبرمتها الشركة مع شركائها، مثل بروتوكول التعاون مع شركة صوملك، واتفاقية الشراكة مع الوكالة الوطنية للبحوث الجيولوجية والأملاك المعدنية لإنجاز خارطة تقييم الامكانات المعدنية في الأروقة المخصصة لشركة معادن موريتانيا، والاتفاقية المتعلقة بافتتاح إذاعة الشكات المعدنية بين شركة معادن موريتانيا وإذاعة موريتانيا.

 

وتناول التقرير عدة موضوعات أخرى بينها نافذة على النشاط شبه الصناعي، وإخلاء منطقة تمايه، وإنجاز الشركة لاستراتيجية الصحة والأمن خلال العمل، والدليل الإرشادي للممارسات الإيجابية والسلبية خلال نشاط التعدين الأهلي، إضافة لما قامت به الشركة من عولمة الطريق الرابط بين ازويرات والشگات البالغ طولها 800 كلمتر، بوضع لوحة عاكسة عند كل 5 كيلمترا، مع تثبيت 10 نقاط استراحة على نفس الطريق.

 

واستعرض التقرير ما حققته شركة معادن موريتانيا خلال السنة الماضية، رغم الظروف المحيطة الصعبة الناجمة عن جائحة كوفيد 19، من مكاسب بينها افتتاح مركزين للتعدين الأهلي هما مركز الشيخ محمد المامي للتعدين في الشامي، ومركز الشهيد سيد أحمد عيده للتعدين في تيرس الزمور”، والخدمات المتنوعة التي تقدمها الشركة ضمن تهيئتها للظروف الملائمة لنشاط تعديني آمن ومفيد.